هيئة ألمانية تتكفل بالتصديق على المنتوجات الفلاحية الجزائرية الموجهة للتصدير

0

 

كشف السيد توفيق حدكحيل رئيس التكتل الجزائري لتصدير الخضر والفواكه عن قبول “قلوبال قاب” وهي هيئة ألمانية تملك سمعة عالمية جد محترمة التصديق على المنتوج الفلاحي الجزائري الموجه للتصدير، ما سيسمح للخضر والفواكه المنتجة في الجزائر مستقبلا بدخول أسواق أكثر من 130 دولة بمجرد إظهار شهادة المصادقة الممنوحة من طرف الهيئة الألمانية. كما أضاف ذات المتحدث لـ”صوت الفلاح” أن المعرض الأخير الذي أقيم في مدينة برلين الألمانية سمح بربط الاتصال بهذه الهيئة التي تتعامل مع أكبر الماركات العالمية المديرة للمساحات الكبرى التي تسوق الخضر والفواكه. وأثنى محدثنا على التجاوب الكبير الذي لقيه التكتل الجزائري لتصدير الخضر والفواكه من طرف وزير التجارة السيد محمد جلاب الذي برمج بدوره لقاء مع المشرفين على هذه الهيئة التي ستمثل صمام أمان للمنتوج الفلاحي الجزائري المصدر للخارج وتفادي مختلف الإشاعات التي حاولت ضربه بعد إرجاع كميات من المنتوج الفلاحي من دول رفضت استقباله.

ولكون الهيئة الألماينة ألحت على المرافقة التقنية للمنتوج الموجه للتصدير منذ بداية عملية الغرس إلى غاية جني المحصول، ارتأى التكتل الجزائري الذي اعتمد خلال السنة الفارطة ابرام اتفاقية مع الاتحاد الجزائري للمهندسين الزراعيين الجزائريين لتتم كافة مراحل الانتاج ومراقبته تحت أعين المهندسين الجزائريين، وهي خطوة ثمنها رئيس الاتحاد المنصب على رئاسته منذ شهر ديسمبر من سنة 2018، خاصة وأن المرحلة القادمة حسب رئيس الاتحاد السيد منيب أوبيري ستكون مرحلة المهندس الزراعي بامتياز عن طريق شراكات واتفاقات سيبرمها الاتحاد مع كافة الفاعلين في القطاع الفلاحي. ومنذ تولي السيد منيب أوبيري رئاسة المهندسين الزراعيين الجزائريين التقى بعدد من الجمعيات والهيئات النشطة في القطاع الفلاحي لتنظيم العمل المشترك الذي سيقام معها مستقبلا، حتى يستفيد القطاع من الجانب العلمي والأكاديمي الذي يملكه المهندس الزراعي ويوضع في خدمة الفلاح والفلاحة بصورة عامة.

حسان شافعي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.